آخر الأخبارمال و أعمال

شركة صينية تقترب من تجاوز «تسلا».. أكبر بائع للسيارات الكهربائية عالمياً

تمنح عمليات التسليم المخيبة للآمال لشركة تسلا في الربع الثالث أقرب منافسيها ـ BYD عملاق السيارات الكهربائية الصيني المدعوم من شركة بيركشاير هاثاواي التابعة لوارن بافيت ـ فرصة لانتزاع المركز الأول في تصنيفات السيارات الكهربائية.

باعت «تسلا» 435 ألف سيارة كهربائية في الربع الأخير، بينما باعت «BYD» نحو 431 ألف سيارة كهربائية تعمل بالبطارية خلال نفس الفترة، مما ترك فجوة تزيد قليلا على 3000 سيارة بين الشركتين، وفقا لحسابات «بلومبيرغ».

ويعني هذا الفارق البسيط أن «BYD» قد تكون قريبة من تجاوز منافستها التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها عندما يتعلق الأمر بمبيعات السيارات الكهربائية التي تعمل بالبطارية (BEVs)، وهي قفزة هائلة لشركة سخر منها الرئيس التنفيذي لشركة «تسلا»، إيلون ماسك في السابق باعتبارها مزحة منذ أكثر من عقد من الزمن.

وتتقدم «BYD» بالفعل بفارق كبير عندما يتعلق الأمر بإجمالي المبيعات. بما في ذلك السيارات الهجينة، باعت شركة BYD أكثر من 800 ألف سيارة في الربع الأخير، أي ما يقرب من ضعف مبيعات شركة تسلا، وفقا لما ذكرته «بلومبيرغ».

وباعت الشركة الصينية 1.8 مليون سيارة العام الماضي، أكثر من 911 ألفا منها عبارة عن سيارات بالبطارية، بينما باعت شركة تسلا 1.3 مليون سيارة.

تسلا مخيبة للآمال

جاءت مبيعات تسلا في الربع الثالث أقل بكثير من توقعات المحللين، وانخفضت المبيعات بنسبة 6.7% عن الربع السابق، وهو أول انخفاض ربع سنوي منذ أوائل عام 2020.

وكان ماسك قد حذر سابقا من أن الترقيات المخططة لمصانع الشركة حول العالم قد تؤدي إلى انخفاض عمليات التسليم لبقية العام.

ومع ذلك، تواجه الشركة أيضا تباطؤ الطلب، مما دفعها إلى شن حروب أسعار شرسة في كل من الصين والولايات المتحدة، ومؤخرا أعلنت «تسلا» عن نسخة جديدة من سيارتها Model Y للسوق الصينية، مما يوفر تسارعا أكبر قليلا وإضاءة محيطية جديدة دون تكلفة إضافية من النموذج الأساسي.

ولاتزال الشركة تأمل في إنتاج 1.8 مليون سيارة هذا العام، مما يعني أنها ستحتاج إلى بيع 450 ألف سيارة إضافية في الربع الأخير لتحقيق هذا الهدف.

وتفوقت شركة «BYD» على منافسيها في الصين من خلال بيع سيارات كهربائية بأسعار معقولة، على عكس النماذج المتميزة التي تبيعها شركة «تسلا» وغيرها من شركات السيارات الكهربائية مثل «Nio»، و«XPeng»، أطاحت شركة BYD مؤخرا بشركة فولكس واجن باعتبارها العلامة التجارية الأكثر مبيعا للسيارات في الصين.

توسعات خارج الصين

تتوسع الشركة الآن خارج الصين، وهي الآن العلامة التجارية الأكثر مبيعا للسيارات الكهربائية في أسواق مثل تايلند وسنغافورة. بل إنها تتوسع في الأسواق الأكثر تقدما مثل اليابان وأوروبا.

يأتي ذلك، فيما تظهر السيارات الكهربائية الصينية بالفعل تحول في صناعة السيارات. إذ تفوقت الصين على اليابان كأكبر مصدر للسيارات في العالم في وقت سابق من هذا العام، وفقا للبيانات الصينية الرسمية. وتستعد العلامات التجارية المحلية لتجاوز العلامات التجارية الأجنبية في السوق الصينية لأول مرة هذا العام.

بدأ مديرون تنفيذيون آخرون في شركات السيارات يشعرون بالقلق بشأن احتمال تدفق السيارات الكهربائية الصينية الرخيصة. في شهر مايو، قال جيم فارلي، الرئيس التنفيذي لشركة فورد إنه يرى أن «الصينيين هم المنافس الرئيسي» عندما يتعلق الأمر بالمركبات الكهربائية، ووصف BYD بأنها «شركة مثيرة للإعجاب للغاية».

المصدر

عام 2019 شهد تألقًا استثنائيًا في عالم المسلسلات التلفزيونية، حيث قدمت العديد من الإنتاجات البارزة والمميزة التي أثرت بشكل كبير في ثقافة الترفيه وجذبت الجماهير والنقاد على حد سواء. كان هذا العام عامًا مليئًا بالقصص المثيرة والشخصيات الرائعة والإنتاجات الفنية الاستثنائية. في هذا المقال، سنلقي نظرة على بعض من أشهر المسلسلات التي عُرِضت في عام 2019 وأثرت بشكل كبير في هذا العام. 1. **Game of Thrones (صراع العروش):** بدأ عام 2019 بانتظار موسم الختام لواحدة من أشهر المسلسلات على مر العصور، Game of Thrones. كان هذا الموسم منتظرًا بفارغ الصبر من قبل الملايين من المشجعين حول العالم. وعلى الرغم من انقسام الآراء حول نهاية المسلسل، إلا أنه لا يمكن إنكار أنه كان واحدًا من أهم الأحداث التلفزيونية في عام 2019.

2. **Stranger Things (أشياء غريبة):** لم ينتهي إثارة مسلسل Stranger Things بعد. استمر المسلسل في تقديم قصص مثيرة ومرعبة تجري في عالم الثمانينيات. حقق الموسم الثالث نجاحًا هائلًا وأظهر تطورًا كبيرًا في العلاقات بين الشخصيات. 3. **Chernobyl (تشيرنوبيل):** مسلسل Chernobyl كان واحدًا من أكبر المفاجآت في عام 2019. استند المسلسل إلى حادث تشيرنوبيل النووي الحقيقي وقدم صورة مرعبة وواقعية للكارثة وجهود مكافحتها. نال المسلسل إعجاب النقاد وحصل على العديد من الجوائز. 4. **The Witcher (الساحر):** قدم مسلسل The Witcher لمحة جديدة عن الخيال الحربي في عام 2019. استند المسلسل إلى رواية الفنتازيا المشهورة وتناول قصة الصياد الساحر جيرالت ومغامراته في عالم مليء بالوحوش والسحر. حقق المسلسل شعبية كبيرة وجذب الجمهور بشخصياته المعقدة. 5. **Succession (التتويج):** مسلسل Succession قدم لنا نظرة حادة على عالم الأعمال والعائلات الثرية والصراعات السياسية والشخصيات الطموحة. حاز المسلسل على إعجاب النقاد وحصل على العديد من الجوائز.

6. **Watchmen (الحراس):** استند مسلسل Watchmen إلى سلسلة الكتب المصورة الشهيرة وقدم قصة معقدة تدور في عالم متخيل يعاني من التوترات الاجتماعية والعنف. استقطب المسلسل الانتباه بسبب مواضيعه الجريئة وأسلوبه الفني المميز. 7. **Fleabag (فليباغ):** كان موسم الختام لمسلسل Fleabag مكملًا رائعًا للقصة الشخصية للكاتبة والممثلة فيليسيتي واللتر-بر يدج. يروي المسلسل قصة امرأة شابة تحاول التعامل مع تحديات الحياة اليومية وعلاقاتها المعقدة. حاز المسلسل على إعجاب النقاد وحصل على جوائز مهمة. 8. **Euphoria (البهجة):** استقطب مسلسل Euphoria الانتباه بصراحته وجرأته في تناول قضايا المراهقين الحديثة. استكشف المسلسل عالم الإدمان والعلاقات والهويات في المجتمع الرقمي. قدم المسلسل أداءً مذهلاً من قبل زيندايا وفاز بإعجاب الجماهير الشابة.

9. **Mindhunter (مايندهانتر):** عاد مسلسل Mindhunter بموسم ثانٍ في عام 2019 واستمر في استكشاف عقول القتلة المتسلسلين وعلم النفس الجنائي. حصل المسلسل على تقدير الجمهور والنقاد على حد سواء. 10. **The Mandalorian (ذا ماندالوريان):** انتقلت سلسلة Star Wars إلى عالم التلفزيون مع مسلسل The Mandalorian. قدم المسلسل قصة مغامرات محارب بلا هوية تقع أحداثها في عالم Star Wars. حصل المسلسل على استحسان كبير وكان نقطة بداية لموجة جديدة من مسلسلات Star Wars. هذه بعضًا من أبرز المسلسلات التي عُرِضت في عام 2019 وأثرت بشكل كبير في عالم الترفيه التلفزيوني. كان هذا العام مذهلًا بالنسبة لعشاق الدراما والخيال العلمي والرعب والجريمة والكوميديا والأكشن، حيث قدمت هذه الإنتاجات قصصًا مثيرة ومعقدة وأداءً فنيًا استثنائيًا. تلك المسلسلات لا تزال تحظى بشعبية كبيرة حتى اليوم وتعتبر إحدى أبرز الإنجازات في تاريخ التلفزيون، وقد كرست صناعة المسلسلات نفسها كواحدة من أهم وسائل الترفيه في العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock