آخر الأخبارمال و أعمال

«جايت» تُصنَّف كـ «شريك متميز» من قبل «آبل»

أعلنت العلامة التجارية «جايت» عن تحولها من موزع معتمد إلى شريك متميز لشركة آبل، وقد تم افتتاح أول فرع لـ «جايت» كشريك متميز في دولة قطر وذلك في مجمع «بلاس فاندوم مول» في الدوحة، تلاه فرع الأفنيوز في الكويت الذي تم إعادة افتتاحه مؤخرا.

وتوفر أفرع «جايت» أحدث إصدارات ومنتجات شركة «آبل» المبتكرة بما في ذلك منتجات Mac، وiPhone، وiPad، بالإضافة إلى الملحقات والأكسسوارات، فضلا عن خدمات «آبل» الحصرية، كالخدمات الاستشارية، وخدمات ما بعد البيع، وخدمة استبدال الأجهزة القديمة وغيرها.

ويتمتع فريق العمل في «جايت» بخبرة ومهارة ومعرفة متخصصة بمنتجات «آبل» توفر للعملاء تجربة تسوق مميزة، وذلك من خلال تقديم المشورة لهم ومساعدتهم على اختيار الأجهزة والحلول التي تلبي احتياجاتهم. كما ويقدم أعضاء الفريق خدمات متنوعة وحصرية، منها الدورات والعروض الحية داخل الفرع لتزويد العملاء بمعلومات ونصائح عن أجهزة وتطبيقات «آبل» وتمكينهم من تحقيق الاستفادة القصوى منها، وخدمة استبدال الأجهزة القديمة ليتمكن العميل من ترقية جهازه والحصول على جهاز أحدث، وخدمات التصليح والحلول السريعة لمشاكل أجهزة «آبل»، وخدمات الدعم لإعداد الأجهزة الجديدة، وخدمات «جايت-كير» و«جايت-كير+» التي توفر خيارات ضمان متعددة وتمكن المشتركين بها من الحصول على كفالة إضافية لتصليح أجهزتهم وتتكفل بتعويض العميل في حال خسارة الجهاز عند السرقة أو تلفه في حادث، فضلا عن خيارات التقسيط السهلة والخصومات والمميزات الخاصة بالشركات.

وتأسست «جايت»، وهي تابعة لمجموعة ترافلغار، في الكويت في العام 2018 كأول موزع متميز لشركة «آبل» والأوحد في البلاد، حيث تقدم للعملاء منتجات وحلول «آبل» المبتكرة من خلال إطلاق الفرع الأول لها في مجمع الأفنيوز. وقد توسعت الشركة منذ ذلك الحين حيث قامت بافتتاح ثلاثة أفرع أخرى في كل من الكوت مول و360 مول والعاصمة مول بالإضافة إلى متجر إلكتروني يسمح للعملاء بتسوق منتجات آبل عبر الإنترنت، كما وقد قامت الشركة بالتوسع إقليميا من خلال افتتاح أول فرع لها في قطر لتكون بذلك الشريك المتميز الأول لـ «آبل» في منطقة الخليج.

المصدر

في عام 2016، شهدنا تقدمًا ملحوظًا في مجال التكنولوجيا، حيث تم تطوير العديد من التقنيات الجديدة والمبتكرة التي أثرت على مجموعة متنوعة من المجالات بشكل جذري. كان هذا العام حافلاً بالابتكارات التقنية التي أثرت على حياتنا اليومية وأسهمت في تحسين الطريقة التي نعيش ونتفاعل فيها مع العالم من حولنا. في هذا المقال، سنلقي نظرة على أبرز التقنيات التي ظهرت في عام 2016 وأثرت على حياتنا بشكل كبير. ### 1. الهواتف الذكية والجوالات: عام 2016 شهد إطلاق هواتف ذكية جديدة وتحديثات للهواتف القائمة بتقنيات مبتكرة. أطلقت Apple iPhone 7 وiPhone 7 Plus مع تحسينات في الأداء والكاميرا ومقاومة الماء. كما قامت Samsung بإطلاق Galaxy S7 وS7 Edge مع شاشات منحنية وأداء قوي.

### 2. الواقع الافتراضي (VR) والواقع المعزز (AR): تم تطوير تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز بشكل كبير في عام 2016. قدمت شركات مثل Oculus وHTC وSony أنظمة VR جديدة ونظارات متقدمة تمكن المستخدمين من الانغماس في عوالم افتراضية. بالإضافة إلى ذلك، تم إطلاق لعبة Pokemon Go التي أسهمت في زيادة الاهتمام بتقنيات الواقع المعزز. ### 3. الحوسبة السحابية والتخزين عبر الإنترنت: تواصلت خدمات الحوسبة السحابية في التطور في عام 2016، مما جعل من السهل تخزين البيانات والملفات على الإنترنت ومشاركتها بسهولة. شهدنا زيادة في سعات التخزين وتقديم خدمات متقدمة مثل التعاون على الوثائق والمشاركة عبر الإنترنت.

### 4. الشبكات الاجتماعية ووسائل التواصل الاجتماعي: استمرت شبكات التواصل الاجتماعي في النمو والتطور في عام 2016. توسعت شبكات مثل Facebook وTwitter وInstagram لتقديم ميزات جديدة وأدوات تفاعلية تمكن المستخدمين من مشاركة المحتوى والتواصل بشكل أفضل. ### 5. التكنولوجيا البيئية والطاقة المتجددة: زاد اهتمام العالم بالتكنولوجيا البيئية والطاقة المتجددة في عام 2016. تم تطوير تكنولوجيا أكثر كفاءة للاستفادة من الطاقة الشمسية والرياح والمصادر البيئية الأخرى بكفاءة أكبر، مما ساهم في تقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية. ### 6. الذكاء الاصطناعي (AI) والتعلم الآلي (Machine Learning): ازدادت التقنيات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي أهمية في عام 2016. تم تطوير الأنظمة والتطبيقات التي تستند إلى هذه التقنيات لأغراض مثل الترجمة الآلية، وتحليل البيانات الكبيرة، والتعرف على الصور والصوت. ### 7. الروبوتات والذكاء الاصطناعي: تطورت التقنيات المتعلقة بالروبوتات والذكاء الاصطناعي في عام 2016. تم تطوير الروبوتات المستخدمة في الصناعة والرعاية الصحية والتعليم. كما شهدنا تقدمًا في مجالات التعرف على الوجوه والأتمتة الذكية.

### 8. الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D Printing): استمرت تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في التطور في عام 2016، حيث توسع استخدامها في مجموعة واسعة من الصناعات بما في ذلك الصناعة والطب وتصميم المجوهرات. تمكنت الشركات والأفراد من إنتاج أشياء مادية باستخدام طابعات ثلاثية الأبعاد.

### 9. الأمان السيبراني وحماية البيانات: مع زيادة التفاعل عبر الإنترنت، زادت قضايا الأمان السيبراني وحماية البيانات في عام 2016. تطورت أساليب الهجمات السيبرانية وزادت الحاجة إلى حماية المعلومات الشخصية والتجارية من الاختراقات السيبرانية. ### 10. التكنولوجيا الطبية: شهد عام 2016 تقدمًا كبيرًا في مجال التكنولوجيا الطبية، حيث تم تطوير أجهزة وتقنيات جديدة لتحسين التشخيص والعلاج الطبي. زادت استخدامات الروبوتات في الجراحة وتطوير أجهزة مثل مراقبة الصحة الذكية وأجهزة القياس الطبية. ### اختتام: إن عام 2016 كان عامًا استثنائيًا في مجال التكنولوجيا، حيث شهد تقدمًا كبيرًا في مجموعة واسعة من المجالات التقنية. من الهواتف الذكية إلى تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز والذكاء الاصطناعي والروبوتات والطباعة ثلاثية الأبعاد، كان هذا العام حاسمًا في تطوير التكنولوجيا وساهم بشكل كبير في تشكيل مستقبل الابتكار التقني في السنوات اللاحقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock