آخر الأخبارمال و أعمال

«المركز» أفضل مدير ثروات بالكويت للعام الثاني

حصل المركز المالي الكويتي «المركز» على جائزة «أفضل مدير ثروات في الكويت» خلال حفل توزيع جوائز «ويلث بريفينج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2023»، الذي أقيم يوم 16 نوفمبر في الإمارات العربية المتحدة.

وتسلم المدير في إدارة الثروات وتطوير الأعمال في «المركز» محمد الصميعي، جائزة «أفضل مؤسسة للخدمات المصرفية الخاصة وإدارة الثروات في الكويت» نيابة عن «المركز»، ويعكس هذا التكريم التزام الشركة الدائم بتقديم الحلول الاستثمارية المبتكرة لعملائها وتميزها المؤسسي في خدمة العملاء، كما يؤكد على مكانتها بصفتها الشريك الأمثل لبناء وتنمية الثروات.

وجمع حفل توزيع الجوائز رواد مجتمع إدارة الثروات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لتكريم المتميزين في هذا المجال عبر عدد من القطاعات الرئيسية، مع التركيز على الخدمات المصرفية الإقليمية والخدمات المصرفية المحلية وإدارة الاستثمار والخدمات المصرفية الخاصة والتكنولوجيا. وتعد جوائز ويلث بريفينج من أكثر الجوائز التنافسية، حيث يتم اختيار الفائزين من خلال تقييمات صارمة من قبل الحكام، الأمر الذي يجعل الجائزة تحظى بتقدير كبير بين الفائزين.

وتعليقا على التكريم، قال العضو المنتدب في إدارة الثروات وتطوير الأعمال في «المركز» عبداللطيف النصف: «نفتخر في المركز بالحصول على جائزة أفضل مؤسسة للخدمات المصرفية الخاصة وإدارة الثروات في الكويت للعام الثاني على التوالي من ويلث بريفينج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتعد هذه الجائزة شهادة على تفاني وخبرة فريق إدارة الثروات في المركز، حيث نحرص على توفير حلول مبتكرة ومدروسة لتلبية احتياجات عملائنا الاستثمارية. وبالنيابة عن فرق عمل المركز، أود أن أشكر المنظمين على توفير منصة إقليمية تكرم وتحتفي بالتميز في مجال إدارة الثروات، حيث تساهم مثل هذه الجوائز في تحفيز التنافسية في القطاع، واستكشاف فرص أكبر في القطاع المالي».

ويأتي هذا التكريم ليضاف إلى رصيد «المركز» من الجوائز المرموقة التي فاقت السبعين جائزة على مدى ما يقارب خمسة عقود في القطاع المالي. ومن خلال حلوله الاستثمارية المبتكرة الخاصة بإدارة الثروات، والخدمات الاستشارية عبر فئات الأصول والمنتجات المتنوعة، فإن «المركز» يستمر في تعزيز خبرته في قطاع الخدمات المالية عبر فرق عمله الكفؤة وعبر التزامه باتباع نهج يركز على تقديم أفضل الخدمات الاستثمارية للعملاء.

«المركز» أفضل مدير ثروات بالكويت للعام الثاني

المصدر

عام 2017 كان عامًا استثنائيًا في عالم السينما، حيث شهدنا تقديم مجموعة متنوعة من أفلام الدراما التي أبهرت الجماهير بقصصها المؤثرة والأداء التمثيلي الرائع. تميزت هذه الأفلام بتنوعها وتعمق قصصها، وفاز العديد منها بجوائز مهمة. في هذا المقال، سنلقي نظرة على بعض أبرز أفلام الدراما لعام 2017. 1. Three Billboards Outside Ebbing, Missouri: من إخراج مارتن مكدونا، يروي هذا الفيلم قصة امرأة تقوم بتأجير ثلاث لوحات إعلانية للضغط على الشرطة لحل جريمة قتل ابنتها. تألقت فرانسيس مكدورمان في دور البطولة وحصلت على جائزة الأوسكار لأفضل ممثلة.

2. Call Me by Your Name: يروي هذا الفيلم قصة حب صيفي بين شاب وضيفه الشاب في إيطاليا. تم تصوير الفيلم بشكل رائع وأداء رائع من طرف تيموثي شالاميه وأرمي هامر. 3. Dunkirk: من إخراج كريستوفر نولان، يعكس هذا الفيلم تجربة إجلاء القوات البريطانية من شاطئ دونكيرك خلال الحرب العالمية الثانية. الفيلم يبني توترًا مذهلاً ويعرض تجربة الحرب بشكل مختلف.

4. The Shape of Water: يستند هذا الفيلم إلى قصة حب غير تقليدية بين امرأة صامتة وكائن بحري غريب. حصل الفيلم على العديد من جوائز الأوسكار، منها جائزة أفضل فيلم. 5. Lady Bird: يستند هذا الفيلم إلى قصة فتاة مراهقة تسعى للتحضير للجامعة وتواجه تحديات النضوج وعلاقتها مع والدتها. الفيلم يتناول موضوعات الهوية والعائلة بشكل مؤثر. 6. The Florida Project: يستند هذا الفيلم إلى قصة فتاة صغيرة تعيش في أحد الفنادق الرخيصة في فلوريدا مع والدتها. يعرض الفيلم واقعًا صعبًا بأسلوب مؤثر.

7. The Post: من إخراج ستيفن سبيلبيرج، يروي هذا الفيلم قصة الصحفيين الذين قاموا بنشر أوراق البنتاغون السرية. الفيلم يسلط الضوء على دور الصحافة في كشف الحقائق. عام 2017 كان عامًا مميزًا بالنسبة لأفلام الدراما، حيث تميزت هذه الأعمال بقصصها المؤثرة والأداء التمثيلي الرائع، وكانت مصدر إلهام للمشاهدين والمخرجين على حد سواء. تجمع هذه الأفلام بين القصص الإنسانية العميقة والتعبير الفني المتقن، مما جعلها تستحق التقدير والاعتراف كأعمال سينمائية استثنائية تركت أثرًا عميقًا في تاريخ السينما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock